الأحد، 22 فبراير، 2015

حزب النملة ..




جزء من كتاب(أثقل من رضوى) الاكاديمية والروائية الراحلة "رضوى عاشور" بصوت زينب سليم

يقول بلال فضل ينعي رضوى عاشور:

(في ختام كتابها الأخير الرائع "أثقل من رضوى"، الذي سجلت فيه مقاطع من سيرتها الذاتية، يظهر حرص رضوى الدائم على ألا تتورط أبداً في قتل الأمل، ولو بدعوى الواقعية والمصلحة الوطنية، والحفاظ على الدولة، فها هي تكتب في أجواء سادت فيها روح الإحباط مخاطبة من تعتبر أنهم عائلتها الممتدة من الشغيلة والثوار والحالمين الذين يناطحون زمانهم من حزب العناد، قائلة لهم :

"نمقت الهزيمة، لا نقبل بها، فإن قضت علينا، نموت كالشجر واقفين، ننجز أمرين كلاهما جميل: شرف المحاولة وخبراتٌ ثمينة، تركةٌ نخلّفها بحرص إلى القادمين. هناك احتمال آخر لتتويج مسعانا بغير الهزيمة، ما دمنا قررنا أننا لن نموت قبل أن نحاول أن نحيا".

div>

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق